تعرف علي عدد السعرات الحرارية في المعكرونة المسلوقة 2024

تعتبر المعكرونة من أشهر الأطعمة في جميع مطابخ العالم، فهي تعود إلى إيطاليا وتشتهر بها وتنتشر في جميع أنحاء العالم.

تصنع المعكرونة أيضًا من دقيق القمح مع عجينة الفطير، ولها أشكال مختلفة: طويلة، قصيرة، مصغرة، مسطحة، أسطوانية، حلزونية، قشارية، زخرفية.

وغيرها من الأشكال والألوان. عادة ما يتم صنع المعكرونة في المصنع. وله طعم رائع، لكنه في المقابل يفقد بعض فوائده. لذا تابعونا بكل التفاصيل في مقال موقعنا mqall.org.

مزايا وعيوب المعكرونة

  • لذلك علينا أن نفهم إيجابيات وسلبيات المعكرونة، وما هي أفضل طريقة للاستمتاع بالمعكرونة الصحية.
  • ومعرفة محتوى السعرات الحرارية في كوب من المعكرونة المطبوخة.
  • السعرات الحرارية في المعكرونة المطبوخة هناك أشكال مختلفة من المعكرونة التي تختلف في الحجم.
  • ولكل منها سعرات حرارية مختلفة، لكن حوالي 100 جرام من المعكرونة المطبوخة تحتوي على 370 سعرة حرارية.
  • اعتمادا على كمية الإضافة، يمكن أيضا إضافة هذه السعرات الحرارية.
  • يمكن إضافة اللحوم أو الدجاج أو الصلصات أو غيرها من الإضافات، لذا كن حذرًا جدًا عند تناول المعكرونة.
  • يجب عليك أيضًا إضافة القيمة الأعلى بحيث يمكنك إضافة بعض الخضار مثل الكوسة والجزر والبازلاء.

إقرأ أيضاً: أسعار ماكينة المكرونة في مصر

السعرات الحرارية في طبق المعكرونة المطبوخة

  • السعرات الحرارية: 219.
  • إجمالي الدهون: 3.3 جرام.
  • الدهون المشبعة: 0.668 جرام.
  • وكذلك الدهون المتعددة غير المشبعة: 0.878 جرام.
  • الدهون الأحادية غير المشبعة: 0.924 جرام.
  • الكولسترول: 46 ملغ.
  • الصوديوم: 378 ملجم
  • إجمالي الكربوهيدرات: 40.02 جرام.
  • الألياف الغذائية: 1.9 جرام.
  • السكر: 0.64 جرام
  • البروتين: 7.22 جرام.
  • الكالسيوم: 19 ملغ
  • الحديد: 2.34 ملجم.
  • البوتاسيوم: 61 ملغ
  • فيتامين ج: 0 ملغ

القيمة الغذائية للمكرونة المطبوخة

  • وللأسف فإن المعكرونة ليست غنية بالعناصر المفيدة لجسم الإنسان، حيث وجدنا أن قيمتها ليست عالية بسبب ارتفاع نسبة النشا فيها.
  • كما يحتوي على نسبة قليلة من البروتين ويحتوي على بعض المعادن مثل الماغنيسيوم والفوسفور والبوتاسيوم.
  • لذلك، لا تتناولي المعكرونة لفترة طويلة، فيكفي تناول كمية معقولة من المعكرونة مرة واحدة في الأسبوع.
    • حتى لا يسبب ضرراً للقلب بسبب زيادة نسبة الكولسترول والنشويات.

كيف يمكنك تحضير طبق المعكرونة المطبوخ الصحي؟

  • ويمكن إضافة الكوسة والبازلاء والجزر إلى وعاء صغير من المعكرونة وتناولها مع طبق من السلطة الخضراء المغذية.
  • تناول طبق صغير من المعكرونة المطبوخة مع صدور الدجاج، لأن صدور الدجاج لا تحتوي على دهون أو جلد.
  • أضف ملعقتين كبيرتين من الصلصة المنزلية، لأن محلية الصنع منخفضة السعرات الحرارية.
  • أضف زيت الزيتون بدلاً من السمن أو الدهون الأخرى.

ربما يهمك: كم عدد السعرات الحرارية في قطعة مكرونة بصلصة البشاميل؟

فوائد المعكرونة

إن الاستهلاك المنتظم لكمية مناسبة من المعكرونة لا يسبب ضرراً للقلب، بل يزيد من كفاءته.

الوقاية من أنواع السرطان المختلفة

  • المعكرونة غنية بالألياف الغذائية المفيدة لجسم الإنسان ويمكن أن تساعد في تحسين كفاءة الجهاز الهضمي.
    • الوقاية من الإمساك المزمن.
  • وينتج عنه شعور بالشبع طويل الأمد، مما يقلل من تناول الطعام وبالتالي يزيد من حرق الدهون.
  • تعتبر المعكرونة مصدراً جيداً جداً للطاقة لأنها غنية بالنشا المصدر الأصلي للطاقة.
  • يساعد المعجون على تكوين مكونات الدم بشكل سليم.
  • يمكن استخدامه أيضًا إذا كنت تريد التخلص من فقدان الوزن، ولكن يجب أن يتم ذلك تحت إشراف الطبيب لتجنب تعريض القلب للخطر.
  • تحتوي المعكرونة على نسبة عالية من الكربوهيدرات، إذ يحتوي الكوب الواحد منها على 37-43 جراماً.
    • والتي يمكن أن تكون ضارة إذا تم تناولها بكميات كبيرة.
  • تتحلل الكربوهيدرات بسرعة إلى جلوكوز في الدم، مما يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم.
  • تحتوي المعكرونة على الغلوتين، وهو نوع من البروتين، الذي يسبب مشاكل للأشخاص الذين لديهم حساسية من الغلوتين.
  • يتم هضم المعكرونة بسرعة، مما يزيد من الشعور بالجوع ويزيد من خطر الإفراط في تناول الطعام.
  • للأشخاص الذين يعانون من مرض الاضطرابات الهضمية: تناول الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين.
    • يمكن أن يؤدي إلى تلف خلايا الأمعاء الدقيقة.
  • من أهم المخاطر التي تتعرض لها عند تناول المعكرونة هي الصلصة المضافة إلى المعكرونة.
    • لذلك، يمكنك الاستغناء عن صلصة الكريمة الغنية بالكريمة أو الدهون، وتناولها مع صلصة الخضار واللحوم الخالية من الدهون.
  • هذه هي الطريقة التي يمكن أن تساعدك بها المعكرونة في اتباع نظام غذائي وفقدان الوزن.

الحماية من زيادة الوزن

  • تعتبر المعكرونة من المحرمات بالنسبة لمتبعي الحميات الغذائية، ولكن الخبر السار لمحبي المعكرونة هو أنه إذا التزمت بخيارات المعكرونة.
  • بالإضافة إلى توقيت الكربوهيدرات، يمكن أن تساعدك المعكرونة على تحقيق أهدافك في إنقاص الوزن.
  • لسنوات، نشر الناس فكرة أن المعكرونة ليست مناسبة للأشخاص الذين يريدون أن يصبحوا رشيقين ونحيفين.
    • إنها إحدى الأنظمة الغذائية “التي يُلقى عليها اللوم” في التسبب في زيادة الوزن.
  • والحقيقة هي أن المعكرونة نفسها لا تزيد الوزن، ولكن المشكلة عادة هي الإضافات المستخدمة معها.
    • مثل الكريمة والجبن وأنواع البهارات المختلفة، التي تزيد من السعرات الحرارية الموجودة في المعكرونة.
  • ووفقا لجمعية التغذية الألمانية، فإن عدد السعرات الحرارية في المعكرونة لا يزيد عن تلك الموجودة في الأرز.
    • تحتوي كل 100 جرام من المعكرونة في المتوسط ​​على 134 سعرة حرارية، وذلك حسب نوعية الدقيق المصنوع منها.
  • من المثير للدهشة أن المعكرونة نفسها يمكن أن تكون وسيلة لإنقاص الوزن، ولكنها تتطلب بعض الخطوات.
  • والنقطة الأهم هي اختيار المعكرونة المصنوعة من الدقيق الداكن، والتي تعمل على رفع مستويات السكر في الدم ببطء.
    • وهذا يسرع الشعور بالامتلاء.
  • وبحسب مجلة بريجيت الألمانية، فإن طرق الطبخ تلعب أيضا دورا كبيرا في تأثير الطعام على وزن الجسم.
    • ويوصي الخبراء بعدم طهي المعكرونة بشكل كامل لأن ذلك سيؤدي إلى تحسين عملية إزالة الدهون ومنع تخزين الدهون.
  • لا يمكن تجاهل الأطعمة المحضرة بالمعكرونة، لذا من الأفضل تجنب الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية.
    • اعتمد على الخضار الطازجة أو التونة.

اختر اللحظة المناسبة

  • وفي السياق نفسه، خلصت دراسة نشرها موقع My Doc الألماني، إلى أن الذين يبحثون عن اللياقة البدنية يميلون إلى أن يكونوا أفضل.
    • تناول الكربوهيدرات في المساء.
  • وشملت الدراسة مجموعة من الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن، وتم تقسيمهم إلى مجموعتين.
    • تناولت المجموعة الأولى الكربوهيدرات فقط في المساء، بينما تناولت المجموعة الثانية نفس الكمية في ثلاث وجبات.
  • وأظهرت اختبارات الدم المنتظمة على الأشخاص الذين تم فحصهم على مدى ستة أشهر وجود ثلاثة هرمونات في الدم.
    • وهي: هرمون الشبع اللبتين، الذي يُفرز بكميات صغيرة أثناء النهار وبكميات أكبر ليلاً.
  • ويسمى بهرمون الجوع، وهو يفرز هرمونات هرمونية تزيد عادة في الدم أثناء النهار وتنخفض في الليل.
  • هرمون آخر هو الأديبونيكتين، الذي يرتبط بعملية التمثيل الغذائي ويتواجد بكميات صغيرة عند الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة.
  • وأظهرت النتائج أن تناول الكربوهيدرات في المساء يمكن أن يساعد في تغيير مستويات إفراز الهرمونات الثلاثة.
    • لأن مستويات اللبتين تزيد على مدار اليوم.
    • ومع انخفاض مستوى الجريلين ثم ارتفاعه قليلاً على مدار اليوم، يزداد معدل إفراز الأديبونيكتين.
  • ونتيجة لهذا التغيير، ينخفض ​​الجوع وينخفض ​​وزن الدم ومستويات السكر في الدم والكوليسترول.
  • وتؤكد نتائج هذه الدراسة أن الكربوهيدرات يمكن أن تكون أداة للباحثين عن الصحة، خاصة عند اختيار الوقت المناسب لتناول هذه الأطعمة.

وانظر أيضاً تفسير رؤية طبخ المعكرونة في المنام للمرأة العزباء أو المتزوجة أو الرجل

وقد قدمنا ​​لكم معلومات مهمة عن عدد السعرات الحرارية في المعكرونة المطبوخة عبر موقع مقال. نأمل أن تنال إعجابكم. انت بخير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *